نائب رئيس هيئة القضاء العسكري الأسبق: عقوبة “جنينة” قد تصل إلى المؤبد

img

كتب: فهد عبد الهادي

قال اللواء طه سيد، نائب رئيس هيئة القضاء العسكري الأسبق، إن تصريحات المستشار هشام جنينة، انطوت على عدة وقائع منها؛ تصريحاته عن الوثائق العسكرية الخاصة بالفريق سامي عنان، والتي تدين رموز القوات المسلحة، وأن هذه المستندات خرجت خارج البلاد، وأنه يخشى على حياة الفريق مستدعى سامي عنان وعلى حياته.

 

وأوضح “سيد”، خلال مداخلة تليفونية ببرنامج “آخر النهار”، الذي يقدمه الإعلامي معتز الدمرداش، المذاع عبر فضائية “النهار وان” مساء الثلاثاء، أن كل هذه التصريحات تشكل جرائم في حق الدولة وتمثل اعتداءات على وثائق القوات المسلحة وعلى القائمين بها.

 

وأضاف أنه إذا كشفت التحقيقات عن صدق تصريحات “جنينة” فهذا يعني الإفصاح عن أسرار عسكرية، والتي تصل عقوباتها للسجن المؤبد، وإذا كانت غير صحيحة فتشكل جريمة الترويج لإشعات كاذبة.

 

وأكد أن تصريحات هشام جنينة ليس لها أساس من الصحة، ولا تمس لسامي عنان بصلة كما أكد نجله والمحامي الخاص به، لافتًا إلى أن التحقيقات ستكشف حقيقة الأمر.

الكاتب النافذة الاعلامية

النافذة الاعلامية

مواضيع متعلقة

اترك رداً